اروع قصص سكس محارم العائلة اساس للمتعة – الجزء الثالث

اروع قصص سكس محارم العائلة اساس للمتعة – الجزء الثالث

والموسم بدأ وشغااااال ومبمسكش التليفون تماما لاقيت مين داخل عاوز يتصور اول يوم العيد بليل الساعة 1 بعد ما الناس كلها و الزباين كلها يمشوا وحتي الموظفين وكانت بداية المفاجأة ……………..
دخلت ملاك السماء الجارف جارتي و اختي فالرضاعة رنا شخصية طالما راقبتها في سن المراهقة طول الوقت انظر من شباك غرفتي حتي اتمكن من رؤيتها عار ية فهي بيضاء و جسمها ليس كاي امراة عادية الصدر المرفوع والمؤخرة المكورة و اصبحت امرأةذات شأن و عنفوان و من نظرتها بدخولها انها تذكرت كل لحظة بيننا وفجأة دخل ورائها رجل بشنب ضخم و ما نسميه فحل و دار الحوار الاتي
رنا :ازيك يا.ياسر
انا: تمام يا رناعاملة ايه
مكتوبه حصريا لمنتديات نـسوانــجي
رنا: انا كويسة و بخير محمود جوزي
انا: اهلا و سهلا و بعد سلامي عليه يده ناعمة جدا كالطفل
ودخلنا صالة التصوير بعد مداعباة مني مع محمود و رنا وهزار تم رؤية شخصية رنا المسيطرة ع هذاالرجل البائس الذي لم يتمكن من اشبارعهذه الانثي.الجامحة ذات العنفوان والقوة المطلقة و بعد انتهاء التصوير
رنا : انت غيرت رقمك يا ياسر
انا : اتفضلي الكارت فاي وقت اتصلي عليا ومهما كان الوقت
رنا : دة العشم برضه بااي
بااااي مع تاكدي من نظرتها امها ستأتي قبل ميعاد الايصال بفترة كبيرة جدا
وانتهي اليوم ع خير و مسكت التليفون و انا ع السرير ولاقيت رسالة مبعوتة من رقم غريب ومميز فودافون ومكتوب فالرسالة الاتي
انا رنا.يا محمد لو ينفع اجي اشوف.الصور بكرة عشان اتاكد من الصور اللي عجبتني ولو اه ياريت اتصل بيا او ابعتلي.رسالة تقولي اجي.امتي
طبعا رديت انتي تشرفيني فاي وقت انا عمتا هفتح المحل الساعة 7 الصبح وقفلت التليفون عشان ملاقيش اي اتصال بعده .
صحيت الساعة 6 ونص اخدت دش ونزلت المحل افتحه و انظمه شوية ، وبعد نصف ساعة دخلت ………
رناااااا.صباح الخير ايه اللي مصحيكي بدري.كدة
رنا صباح النور اعمل ايه سيادتك قافل تليفونك وحتي رسايلي موصلتش
.. القصه حصريه بمنتديات نـسوانـجي..
انا عملت نفسي متفاجئ تصدقي كان فصل امبارح وماخدتش بالي.الا لما قولتيلي دلوقتي و استأذنتها و روحت كاني حطيته ع الشاحن و رجعتلها دخلتها الاوضة بتاعة اجهزة الكمبيوتر و بقولها بس اي يا بنتي الجوز الشحط اللي دخل امبارح دة انا شبه خوفت من منظره و ضحكت ضحكة بصوت عالي جدا و هي ضحكت بس بحزن
رديت مالك
رنا : مفيش …..
انا : لا في متخبيش عليا في ايه يا حبيبتي
رنا : بوجود احمرار في وجنتيها بكسوف حبيبتك
انا: حبيبتي و اختي و كل حاجة كمان في ايه احكيلي
رنا: قامت وغيرت طريقتها قالت عاوزة اتصور كام صورة لوحدي انتمصورتنيش امبارح لوحدي وجاية عشان كدة
انا: دلوقتي يا مجنونة طيب اهدي تشربي حاجة ولا اي حاجة
رنا: لا عاوزة اتصور
انا طيب ادخلي اجهزي عقبال ما اعمل قهوة ليا افوق
رنا : حاضر
عدت خمس دقايق و دخلت لاقيت هدومها اتغيرت 360درجة قلعت البالطوا وبقيت لابسة فستان زي قمصان النوم الليكرا وشفاف من الجانبين كاملين مبينين كل حاجة و من غير حمالات زيه زي الرقبة هي اللي ماسكة فبقيت القميص
وروحت صفرت صفارة اعجاب خليتها تضحك ووجها مليء بالاحمرار
وقفلت الباب و بدات اشتغل واصورها
وانا شغال بعد ربع ساعة بدأت الاقي عنيها هتدمع مسكتها جلسنا ع كرسين وبجات
انا : مالك
رنا : اتشعلقت فرقبتي بدون اي مبرر و جلست ع رجلي و راسها ع صدري وبتقول ،ياسر انا تعبانة اووي
انا: انا جمبك متقلقيش ومتخافيش وبدأت ببوسة ع جبينها و بعدها اتشعلقت زيادة

و بطريقة لا ارادية لاقيت زبري .زي.الحديدة وهي لما حست بتقولي ايه دة يا ياسر ، قولتلها ايه مش عارفة وضحكت ضحكة بمياصة
وفجاة وبدون اي مقدمات بدأت تحكي قالتلي تخيل واحدة زيي عايشة مع واحد حمار مبيفهمش حاجة قولتلها محمود ردت بدزن تفكير بحزن ايوة قولتلها فهميني كل حاجة لو سمحت بدات بتنهيدة سووووخنة اوي وبتقول اقول ايه ولا اي بيضربني كل يوم يا محمد و يوميا تقريبا كل دقيقة فخناقة وشتيمة بقولها بصوت حنين ليه دة كله ، بتقول وبصوت مكسور انا مش عاوزة افتكره خالص انا عاوزة اقولك ان مجيتي امبارح كانت بسبب انك وحشتني اوي قولتلها وانتي كمان اوي ع فكرة ، بدأت تبتسم و وجهها يطرد (القصه مكتوبه حصريا لمنتديات نـسوانــجي).. الحزن ولحقتها فالكلام وبقولها بس شعرك لسة زي ما هو حرير يا بنت الجامدة سخسخت ع نفسها بالضحك و كانت هتقع من عليا لولا ايدي مسكتها من رقبتها جامد و فجأة شفايفها اتشعلقت بشفايفي جاااامدوكانتمن ارق الشفايف اللي لمستهم فحياتي زنقتها ع الحيطة بعنف وبقرب منها لاقيتها جاية تشدني من زبري لاقيتها اتسمرت و بتبص كدة بتبريق لاقيتها فتحت البنطلون وبتقولي دة ايه دة كله رديت بطبيعة ايه مش موجود زيه ردت بتقولي انت زبرك قد بتاع جوزي مرتين شديتها وانا زانقها فالحيطة و مسكت شفايفها وهي بايدها اليمين ماسكة بتفرك فبتاعي و مانا ايدي بتلعب فبزازها من فوق القميص مش لابسة حاجة تحته خالص فكيت كباسيل الاللي فالرقبة ونزلت القميص وظهر لي.صدرها الهائج دائما العاشق.للنيك وبدأت ارضع بنهم في حلماتها الورديةو هي ممسكة بزبري كأنها وجدت ما تمت سرقته منها و هي تمسك تأوهاتها بصعوبة فنحن نعتبر فالشارع .

ثم نزلت الي سوتها وسرتها ابوس والحسهم وهي خلاص مش قادرة تمسك نفسها وبدات باصدار انين ممزوج بالمتعة وصيحاتها بصوت بسيط وهي تقول اااااااه بحبك يا ياسر كمل.يا حبيبي تريد الجلوس اجلستها ع الكرسي ثم قلعتها القميص تماما و فتحت قدميها وظهر لي.لاول.مرة كسها المليء بمياه حياتها و مسكتها ولحست من كسها.عدة مرات الي.ان وقفت و شديتها علي بقوة ليكون زبري ع حافة كسها وبدات افرش في كسها بزبري و جاي ادخل راس زبري مش راضي يدخل فعلا ضيق جدا روحت حطيت ايدي.ع.بوقها و دخلت راسه بعنف شوية لاقيت صويتها لولا ايدي.ع بوقها كانت الناس اللي فالشارع اتلمت وبدأت ادخل وهي بتقووول برااااااحة براااااحة مش.قادرة خلاص همووووت ولما وصلت لمنتصف زبري لاقيت ايديها بتزوقني باللي فاضل من قوتها الضعيفة جدا وهي تسترحمني بالتوقف وانا بدخله براحة وهي اااااااااااااااااااااااااه حرااااااام عليك اووووووووووووووف ااااااااااااااااااااح حراااام ااااااااااااه و اول ما حسيت اني هنزل روحت كاتم بوقها وتاني ودخلته كله مرة واحدة حسيت ان روحها اتسحبت منها فجأة وبدأت يغم عليها و نزلت وهي لسة خلاص هيغم عليها لبني طله كان جواها فوقها بتقوووول ااااااح ااااااااااااااااااااح اااااااااااااااه اووووووووووووووف وطلعت زبري.منها ببوسة ع جبينها و قامت لبست و لبست البالطو و قبل ما تخرج قولتلها اخلص الموسم اللي عندي دة و لازم نتقابل ونتكلم كتير رديت بتقولي لسانك سبقني بس.من.النهاردة عاوزاك تعرف انك راجلي.انا وبس بحبك وباستني بوسة من.شفايفي خطف وخرجت رجعت افتح الموبايل وبفتحه لاقيتها رنت 30 مرة و 2رسالة يعني اصلا منامتش ولاقيت مين مكلمني كتير عمتي ام مها وايمان …………….انا اتخضيت اكتر من 50رنة

الساعة لسة 9 الصبح يعني مين هيتصل من امبارح الساعة 5 للساعة 7 50 مكالمة يعني اكيد في حاجة و كبيرة ايه اللي حصل بالظبط مش عارف خالص حاولت اتصل بمها او ايمان معرفتش اوصلهم اتصلت بمرات عمي مرديتش عليا خالص المهم بدأت اشتغل واحدة واحدة واحدة لحد وانا بصور لاقيت الموظف اللي.برة فالاستقبال بيخبط ع.باب صالة التصوير وبيقوللي عمتك و بناتها برة ……….انا علامات الاستفهام ع وشي وببص لاقيت ابتسامات عاجي قابلتها بالحضن عمتي و دخلتهم المكتب و جيبتلهم حاجة يشربوها وقولتلهم عشر دقايق واجيلكم خلصت التصوير اللي كان معايا ،دخلت موظف مكاني و داخلهم و احشني يا ياسر وانتي كمان يا عمتو اومال عمي محمد فين قالتلي واقف بالعربية برة ، كدة مينفعش يا عمتي قالت استنا عاوزينك تصور البنات بس كدة قالتلي ايوة قولتلها مستنتوش ليه العيد يخلص و نكون مع بعض براحتنا حتي اصورهم بمزاج ردت ايمان برفعة حاجب و دلوقتي ميبقاش بمزاج يا سي ياسر ليه هو للزباين حلو واحن وحش مسكت عمتي قولتلها كيب بصي اضربي بنتك دي وانا هصورهم عمتي ضحكت ضحكة جامدة قولتلها طيب خلاص سيبيهم و امشي انتي ردت قالت ليه قولتلها هيفضلوا قاعدين معايا لما اخلص شغل هصورهم وهوصلهم بليل او اخليهم يباتوا عندنا قالتلي خلاص ماشي ومشيت عمتي ووصلتها لعربيتها و سلمت ع جوزها و مشيوا وانا دخلت لمها وايمان بقولهم ايه الجنان دة انتو خضتوني ايمان بنفس رفعة الحاجب انك كنت قافل تليفونك ليه قولتلهم عشان الشغل كتير وفصل شحن مني والدليل اني اتصلت عليكم مرديتوش عليا .

قولتلهم تتغدوا ايه قالوا هنخرج رديتت بسخرية انتي اتجننتي اكيد هجيب دليفري ردت مها باستغراب كدة مالك ، قولتلها ما انا قايلكم وانتوا عارفين اني بقعد اسبوعين مطحون وفالاخر ترخموا كدة وعارفين ان ورايا شغل لاقيتهم بيقولوا كان نفسنا نشوفك قولتلهم خلاص نتغدي وامشي بدري انا ع الساعة عشرة نخرج سوا للساعة 2 و تيجوا تباتوا عندنا ردوا قالوا الاتنين فنفس واحد اللي تؤمر بيه. طلبت سندوتشات للمحل كله من مؤمن و بعد كدة قفلت عليهم المكتب و شغلتلهم التلفزيون وخرجت اديت الموظف فلوس الاكل و خبطت ع المصور عشان اكمل تصوير و كملت لحد ما الاكل جه وزعت السندويتشات و اكلنا والساعة عديت لحد ستة وانا سايبهم دة كله لوحدهم دخلت لاقيتهم ناموا ع نفسهم سيبتهم زي ما هما وقولت اكمل تصوير طلعت قعد للساعة 8 و زهقت ندهت ع الموظف البديل و دخل وانا خرجت اخدت 1000جنيه من الدرج و اديت المفاتح لموظف الاستقبال و بلغته اني هتاخر بكرة راح قاللي ماشي دخلت ع البنات اصحيهم فاقوا فثواني وقالولي ايه يلا بينا قولتلهم ايون يلا بينا خرجنا وقفلت المكتب وركبنا السيارة و روحنا نتمشي شوية بيها لحد ما روحنا الكورنيش وروحنا قعدنا ع الكراسي وبنهزربنضحك وبنتكلم فمواضيع كتير وطلبت 3 حمص الشام و و الوقت اخدنا لاقيت الساعة 11 ونص روحت اخدتهم ع مطعم فرحات اللي فالحسين و اكلنا كباب و حمام و كفتة و خلصنا كانت الساعة 1 بليل قولتلهك يلا نروح قالولي هنروح ع انهي بيت قزلتلها مع امي واخواتي قالولي يعني مش هنام جنبك النهاردة حتي قولتلهم لا بتهزروا ولا ايه عشان كمان مامتك اكيد قالت لابويا انكم معايا مينفعش اننا نروح شقتي قالولي بنبرة حزن ماشي يا ياسر روحنا وفتحت الباب السلام عليكم محدش بيرد ايه ، الشقة كلها مفيهاش حد اتصال تليفوني بالوالدة
انا: ايوة يا حاجة انتو فين كدة
والدتي: احنا فالمنوفية يا ياسر فرح بنت خالك محمود نادية وهنبات النهاردة
انا : الف مبروك محدش قاللي يعني طيب يا امي انا هنام بقي سلام
والدتي : سلام يا حبيبي وخد بالك من نفسك

وطبعا لاقيت مها وايمان سامعين كل كلمة واول ما قفلت لاقيتهم فرحتهم مباينة من عنيهم عرفت انها ليلة طويلة وزرقا من اولها
ودخلت اوضتي وهما معايا كل واحدة فيهم دخلت رمت كل اللي كانوا لابسينوا ونطوا ع سريري و انا قلعت و فضلت بالبوكسر لاقيتني قاعد فالوسط بين الموزتين وهما عمالين يبوسوا فيا ايمان قافشة فشفايفي و مها قافشة فبتاعي مص ولحس وبوس فيه لحد ما بقي زي الحديدة سيبت شفايف ايمان و بقولهم انا مش قادر شغال طول اليوم من 6 الصبح و طبعا كنت عامل واحد متين مع رنا
لاقيت ايمان بتقولي خليك انت نايم ع ضهرك و احنا هنعمل كل حاجة لاقيت مها قلبت نفسها بقينا وضع 69 وبقيت امص فكسها و اختها بتلعب فيه بايدها و ايدها التانية علي كسها وبدات اسمع اصوات انين من احلى الموزز اللي تشوفهم و الاهات بدأت تطلع روحت قلبت مها وخليتها تقعد عليا بوضع الفارسة و واحلى ااااااااه سمعتها من مها كأنها متناكتش مني قبل كدة ممكن عشان اول مرة تدخله كله مرة واحدة وايدي ماسكة فبزازها شديتها عليا وبدات ابوس شفايفها بنهم و وبدات اسرع وانيكها انا وقلبتها بالوضع ع
العادي ورفعت رجليها ع الاخر وروحت عمال ادخله وبسرعة لاقيت ايمان و قعدت بوق مها وفضلت مها تنيكها بلسانها ودة هيجني اوووي سماع الاااااااااه بتاعة الاتنينفنفس الوقت وباعلي صوت خليتني مسكت ايمان ونيمتها ع مها وشهم فوش بعض وروحت دخلت فكل واحدة شوية لحد ما مها نزلت للمرة التالتة وراحت فعالم تاني و مسكت ايمان و فضلت انيك فيها وارزعهاا و هي مش قادرة بتقولي انت كدة تعبان خلاص وحياتي قولتلها لسة منزلتش يا كسمك استني عليا قالتلي نزل فيا لبن بعد اخر مرة انا اخدت الحقنة الشهرية لمنع الحمل سمعت كدة زودت النيك وقطعت الكلام ومها اصلا دايخة فعالم تاااني خالص روحت قربت انزل وزودت فسرعتي ع الاخر و ايمان تقولي خلااااااص ااااااااااااااااااااح اووووووووووووووف حراااااااااام روحت قفشت فيها مرة واحدة ونزلت جواها كل لبني وهي تصوت وتقووول اااااااااح اووووووف ااااااااااااااااااااح سخن اوي لبنك سخن اووووي يا ياسر حرام عليك ايه دة كله و اتقلبت ايمان كمان جنبي ونمنا و اتقلبنا وع كدة لتاني يوم الصبح ولاقيت الاتنين نايمين و قومت اخدت دش ولبست وحضرت فطار حلو و صحيتهم من نومهم قاموا عريانين يفطروا وجسمهم بيلعب فضلنا نهزر وقولتلهم يلا هوصلكم و بعد كدة هروح الشغل بس خدوا دوش الاول قالوا ماشي اكلنا و اخدوا دش و وصلتهم و اتفقنا ع بعد الموسم بقي وسيبتهم وروحت الشغل
روحت الشغل وعدت الايامو خلصت الموسم و لاقيت مين داخل عليا الساعة 7 الصبح وكانت الصاعقة …………………..
ونكمل فالجزء القادم


 

مواضيع دات صلة

شارك بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *